صاحب اكبر موقع للتعارف Brandon Wade

2:33 م
الراجل اللي في الصورة ده اسمه Brandon Wade عنده 46 سنة وسلسلة مواقع مواعدة / تعارف بتحققله دخل أكتر من 50 مليون دولار من اشتراكات الأعضاء فيها 



مواقع ويد مش مواقع مواعدة عادية من بتاعة ممكن نتعرف وياعالم هيحصل ايه لكنه أسسها بفلسفته الخاصة وهي إن كل واحد داخل عارف هو عايز ايه بالظبط ومتقبل ده منها موقع للشوجر داديز مخصصة لتعارف الأثرياء كبار السن بالشابات الجميلات بهدف الصداقه او الحب او الجواز لكنه بيمنع التعارف بهدف الجنس لأنه بيرفض تصنيف مواقعه كمواقع جنسية بأي صورة وبيقول إن اللي عايز يعمل كده عنده مواقع كتير علي الانترنت إلا مواقعه هو لأن ليها طابع خاص ومنها موقع تاني متخصص في مواعدة السفر يعني لما تبقي مسافر بالي مثلا لوحدك تتعرف علي حد مسافر بالي هو كمان وغالبا بتدفعله لو بنت مقابل المشاركه في السفر
ويد بيقول إن الفلوس شيء مهم جدا لنجاح أي علاقة وشايف إن ده مش معناه إن انفاق طرف علي الآخر أو إغداق الأموال عليه يعتبر استغلال أو دعارة لأن ده شيء عادي فمثلا أي راجل متزوج بيبعت شيك لمراته بمصاريفها فبيقول ايه الفرق لو بعت الشيك ده لحبيبته او صديقته ..
وبيقول إنه في بداية حياته كان خجول جدا وعنده مشاكل في التعرف علي البنات. وكان عنده شك إن أي بنت هتكلمه هيبقي مش عشانه لكن عشان فلوسه
لغاية ما راح سأل مامته في مرة وقالها : أنا اتعرفت علي بنت حلوة جدا وعجباني فعلا لكن أنا مش قادر اتأكد هي بتكلمني عشاني ولا عشان فلوسي ؟
فردت مامته بسؤال وقالتله ؟ هل انت كنت هتبصلها لو هي مش بنفس الجمال؟
جمالها جزء منها وفلوسك جزء منك ..كل الوقت والجهد اللي هي عملته عشان تحافظ علي جمالها هز جزء من شخصيتها زي الوقت والجهد والنجاح اللي انت عملتهم عشان تحقق فلوس فهي جزء من شخصيتك ..لو فهمت ده هتعرف إن مش عيب انها تنجذب للجزء ده في شخصيتك
ومن ساعتها تصالح ويد مع فكرة إن الجمال ميزة والفلوس ميزة ومحدش عنده كل المميزات ومش عيب ننجذب لمميزات بعض المختلفة.
ويد اتولد في سنغافورة وبعدين سافر امريكا عشان يدرس هندسة وبيزنس وأسس أول موقع ليه في 2006 عشان يلاقي حبيبه لنفسه ومكنش متخيل إن هيكون في إقبال علي الفكرة
وبالفعل حياته اتغيرت تماما من شاب خجول ومنطوي لإنسان ناجح ومتصالح مع نفسه ومتحقق عاطفيا وشايف إن الفضل في ده يرجع للإلهام اللي أمدته بيه أمه بنظرتها الواقعية العقلانية ووجه نظرها كست علي عكس أي رد كان ممكن ترده أم آسيوية في مكانها بخطب عن المثاليات والعادات
وبيقول إن أكتر المستخدمين إقبالا علي الموقع هما الآستراليين اكتر من الأمريكان وبيرجع السبب في ده لأن الدعارة مقننه في استراليا فالبتالي المستخدم الاسترالي عنده احتياجات متطوره عن الاحتياج الجنسي وقادر يفهم طبيعة وفلسفة المواقع بتاعته.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

الاخير